مقدمة عن الأم للمرحلة الإبتدائية

مقدمة عن الأم للمرحلة الإبتدائية واحد من أبرز المواضيع التي يحتاجها الطلبة والطالبات في مختلف الصفوف إبتداءاً من الاول إلى السادس في مرحلة التعليم الإبتدائي وفي السطور التالية يسلط معكم ” مذكرتي دوت كوم “ الضوء على موضوع تعبير ومقدمة عن الأم لكافة المراحل الإبتدائية المختلفة .

مقدمة عن الأم للمرحلة الإبتدائية

الأم ذلك العالم الذي لا ينتهي ويعج بأسمى آيات الحب والعطاء وكذلك التضحية حيث أن الأم بمثابة الملاك الموجود على الأرض فهي التي وضعها الله سبحانه وتعالى وملىء قلبها بالحنان والعطف ، حيث أنه في الوقت الذي خُلق فيه آدم عليه السلام وحواء باتت الأنثى هي أساس الحياة رفقة الرجل وبالأخص الأم .

تقوم بتربية الأبناء وترعى وتنير طريقهم فلا يوجد أي طفل يستطيع العيش بمفرده فأمه تقوم بتعليمه أساسيات الكلام والنطق الصحيح لمواضع الكلم كما أنها تعطيه من حنانها ما لا يوجد عند أحد غيرها لذلك يجب على الأبناء إعطائها كافة الحقوق من اعطف عليها والدعوة إلى الله أن يرحمهما كما قاموا بتربيتنا ونحن صغار لا نقوى على شيء.

لا تنتظر الأم من الأبن أن يقوم بأي شيء خاصةً أن كل ما سيفعله لن يكفي لحظة واحدة من اللحظات التي شاهدتها الأم من قلق وحيرة حينما مر الطفل بأي نوع من أنواع الأذى أو المرض وكم من وقت تعبت فيه الأم ولم تشتكي لأحد وظلت تكتم في نفسها حتى شفاها الله عز وجل .

وقبل أن ننهي فإن الأم هي الوحيدة التي من الممكن أن تهب كامل حياتها للأبناء من اجل أن يعيشوا في حياتهم بالطريقة والكيفية التي يحبونها لكنها كائن ملائكي تجد سعادتها في سعادة الأبناء وتطمح في أن تراهم دوماً أسعد الأشخاص في هذه الدنيا لذلك فكل شخص يجب أن يحسن لأمه ويعاملها بأفضل معامله .

اقرأ أيضًا:  تعبير عن زيارة المريض للصف الثالث الإعدادي

وتجدر الإشارة إلى بعض الأحاديث النبوية الشريفة أكدت أن الجنة تحت أقدام الأمهات نظراً للآلم التي تشاهدها الأم طيلة حياتها خاصةً وأن صعوبة ألم الولادة يعتبر ثاني أصعب ألم في العالم بعد ” الحرق بالنار حياً “.

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق